اشطر دكتور مخ واعصاب

الموضوع في 'البرامج الصحية' بواسطة علي111, بتاريخ ‏3 ابريل 2023.

  1. علي111

    علي111 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏13 نوفمبر 2022
    المشاركات:
    26
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    1
    الجنس:
    ذكر
    يحاول البعض البحث قدر إمكانهم عن اشطر دكتور مخ واعصاب لعلاج تلك النوبات التشنجية التي قد تهدد حياتهم أو حياة أشخاص ذوي مكانة خاصة لديهم، وخصوصاً الأطفال.

    سبب البحث عن اشطر دكتور مخ واعصاب

    هناك أسباب كثيرة تستدعي البحث عن اشطر دكتور مخ واعصاب، والتي على رأسها الرغبة في علاج التشنجات ونوبات الصرع التي يعاني منها الكثيرون حاليًا، بالإضافة إلى أسباب أخرى مختلفة.

    وسائل علاج الصرع عند الأطفال

    تتعدد الوسائل التي يتم اللجوء إليها في سبيل علاج نوبات الصرع التي يعاني منها عدد كبير من الأطفال في وقتنا الحالي، وفي الفقرات الآتية توضيح لبعض هذه الوسائل.

    الأدوية

    هي وسيلة غير متعمقة بدرجة كبيرة، ويتم تحديد نوع الدواء بالاعتماد على عوامل كثيرة أهمها: عمر الطفل، ونوع المادة الفعالة الخاصة بالدواء ومدى فائدتها لحالته.

    في بعض الحالات، يتم وصف هذه الأدوية كي يستطيع الطفل تناولها في منزله بسهولة، وفي حالات أخرى، قد يضطر الطبيبُ إلى إبقاء الطفل داخل المستشفى لخضوعه إلى بعض الأدوية من خلال الوريد.

    يجب الانتباه هنا إلى أن كل هذه الأدوية من الممكن ألا تجدي أي نفع إذا لم يكن هناك حرص على تناولها بجرعاتها الدقيقة وفي أوقاتها الموصوفة من قبل الطبيب، وللفترة التي يراها الطبيب مناسبة.

    يجب كذلك تنفيذ جميع تعليمات الطبيب، وخصوصا إذا رأى ضرورة لتغيير جرعة الدواء في أي وقت للحصول على التأثير المناسب، وهو نفسُ الأمر بالنسبة للفحوصات التي يكون مطلوبًا إجراؤها خلال هذه الفترة بهدف التأكد من الفعالية المستمرة لهذه الوسيلة العلاجية.

    تحفيز العصب المبهم

    وسيلة تعتمد على استخدام دائرة كهربية بمكونات بسيطة لتحفيز العصب المبهم، وهو عبارة عن نوع من الأعصاب التي توجد في منطقة الرقبة.

    يؤدي تحفيز هذا العصب إلى تثبيط نوبات الصرع بشكل كبير وفي نسبة ليست بالقليلة من الحالات التي تخضع لهذا العلاج.

    النظام الكيتوني

    النظام الكيتوني هو عبارة عن أحد الأنظمة الغذائية المفيدة لعلاج بعض الأمراض التي من أهمها الصرع، ويتصف هذا النظام الغذائي بأنه يحتوي على نسبة مرتفعة من البروتينات والدهون، وفي الوقت ذاته يكون محتواه من الكربوهيدرات قليل للغاية.

    يوصف هذا النظام للاتباع مصحوبًا بوسيلة علاجية أخرى كالأدوية، وذلك عندما تكون الأدوية وحدها غيرَ كافية لإيقاف النوبات.

    ثبت بالفعل أن اتباعَ هذا النظام يساهم بدرجة كبيرة في إيقاف نوبات الصرع لدى عدد كبير من الأطفال، على الرغم من أنه لا يصلح لكل الحالات.
    عزيزي القارئ ننصحكم بالاطلاع علي : أعراض الشلل الدماغي البسيط عند الأطفال
     

مشاركة هذه الصفحة