الحروف المقطعة

الموضوع في 'منتدى المواضيع العامة' بواسطة ابوفارس, بتاريخ ‏27 مارس 2019.

  1. ابوفارس

    ابوفارس ادارة المنتدى إداري

    إنضم إلينا في:
    ‏12 يوليو 2014
    المشاركات:
    567
    الإعجابات المتلقاة:
    191
    نقاط الجائزة:
    43
    الجنس:
    ذكر
    تعددت الأقوال في هذه الأحرف وما المراد منها، وتكلم فيها علماء ومفسرون. يقول القاضي أبو بكر بن العربي: "ومن الباطل علم الحروف المقطعة في أوائل السور، وقد تحصل لي فيها عشرون قولاً وأزيد، ولا أعرف واحداً يحكم عليها بعلم، ولا يصل فيها إلى فهم، والذي أقوله إنه لولا أن العرب كانوا يعرفون أن لها مدلولاً متداولاً بينهم لكانوا أول من أنكر على النبي صلى الله عليه وسلم؛ بل تلا عليهم: حم فصلت، وص وغيرها، فلم ينكروا ذلك بل صرحوا بالتسليم له في البلاغة والفصاحة، مع تشوفهم إلى عثرة، وحرصهم على زلة، فدل على أنه كان أمراً معروفاً عندهم لا إنكار فيه".

    وجمع الطبري رحمه الله فيها أقولاً كثيرة عن ابن عباس، منها أنها إشارات إلى أسماء الله الحسنى، ونقل عن العرب الاكتفاء بحرف عن الكلمة كقول الشاعر:

    قلت لها قفي فقالت قاف (أي وقفت) وقوله: بالخير خيراً وإن شراً فا

    ومن أحسن ما ورد في الحكمة منها، أنها للدلالة على أن هذا القرآن الذي أعجزكم فلم تقدروا على سورة من مثله هو بلسانكم، الذي طالما تفاخرتم به بينكم، وتمايز بعضكم على بعض، فها هو بالحروف التي تعرفونها وتتكلمونها. فكان تقريعاً منه عز وجل للعرب الذين لم يؤمنوا به. ويقوي هذا القول ورود ذكر الكتاب بعد هذه الأحرف، وأنه لا ريب فيه، ولا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، وأنه تنزيل من رب العالمين الحكيم العزيز، ولا يستثني من ذلك سوى ثلاث سور هي: العنكبوت والروم والقلم.

    وجاء في البرهان أن افتتاح السور بالأحرف المقطعة واختصاص كل واحدة بما بدئت به دلالة على وجود تناسب بين السورة وهذه الأحرف، فلا يمكن أن تتصدر البقرة مثلا ب "ن" ولا غيرها من السور بغير ما جعل الله لها من أحرف مناسبة، وحاول فيه ذكر كل سورة وملاءمة الأحرف التي تصدرتها مما يدخل في باب الاجتهاد، دون الجزم بأن ذلك مراد الله تعالى، ومن أمثلة ما ذكره سورة "ق" قيل إنها لِما تكرر فيها من كلمات احتوت حرف القاف من ذكر القرآن والخلق، وتكرير القول والقرب من ابن آدم، وقول العتيد والرقيب والسابق والإلقاء في جهنم والتقدم بالوعد وغيرها، وأما في سورة يونس فزيدت مثلا الراء لتكرارها في أكثر من مئتي كلمة فيها، وص مثلا لاشتمالها على خصومات متعددة، فأولها خصومة النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم مع الكفار، ثم اختصام الخصمين مع سيدنا داود عليه السلام، ثم تخاصم أهل النار ثم اختصام الملأ الأعلى وما إلى ذلك من خصومات.

    1. ثلاث سور (3) بدأت بحرف واحد

    · ص: )ص وَالْقُرْآنِ ذِي الذِّكْرِ (1)(

    · ق: )ق وَالْقُرْآنِ الْمَجِيدِ (1)(

    · القلم : )ن وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ (1)(

    ولا يكون الحرف إلا جزءاً من آية.

    2. تسع سور (9) بدأت بحرفين:

    · طه: )طه (1) مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لِتَشْقَى (2)(

    · النمل: )طس تِلْكَ آيَاتُ الْقُرْآنِ وَكِتَابٍ مُبِينٍ (1)(

    · يس: )يس (1) وَالْقُرْآنِ الْحَكِيمِ (2)(

    · غافر: )حم (1) تَنْزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (2)(

    · فصلت : )حم (1) تَنْزِيلٌ مِنَ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (2)(

    · الزخرف : )حم (1) وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ (2)(

    · الدخان: )حم (1) وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ (2)(

    · الجاثية: )حم (1) تَنْزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ (2)(

    · الأحقاف: )حم (1) تَنْزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ (2)(

    كل حرفين آية. ودخلت حم في سورة الشورى.

    3. ثلاث عشرة سورة (13) بدأت بثلاثة حروف:

    أ. ألم وهي آية تامة في ست سور (6) هي:

    · البقرة : )الم (1) ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ (2)(

    · آل عمران : )الم (1) اللَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ (2)(

    · العنكبوت : )الم (1) أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لاَ يُفْتَنُونَ (2)(

    · الروم : )الم (1) غُلِبَتِ الرُّومُ (2)(

    · لقمان : )الم (1) تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ (2)(

    · السجدة: )الم (1) تَنْزِيلُ الْكِتَابِ لاَ رَيْبَ فِيهِ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2)(

    ب. ألر: جزء آية في خمس سور (5) هي:

    · يونس: )الر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ (1)(

    · هود: )الر كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ ثُمَّ فُصِّلَتْ مِنْ لَدُنْ حَكِيمٍ خَبِيرٍ (1)(

    · يوسف: )الر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ (1)(

    · إبراهيم : )الر كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ (1)(

    · الحجر : )الر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ وَقُرْآنٍ مُبِينٍ (1)(

    ج. طسم وهي آية كاملة في سورتين، هما:

    · الشعراء: )طسم (1) تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ (2)(

    · القصص: )طسم (1) تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ (2)(

    د. سورتان بدأتا بأربعة حروف:

    ألمر:

    · الرعد: )المر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ وَالَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ الْحَقُّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يُؤْمِنُونَ (1)(

    ألمص:

    · الأعراف: )المص (1) كِتَابٌ أُنْزِلَ إِلَيْكَ فَلاَ يَكُنْ فِي صَدْرِكَ حَرَجٌ مِنْهُ لِتُنْذِرَ بِهِ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ (2)(

    هـ. سورتان بدأتا بخمسة حروف:

    كهيعص

    · مريم: )كهيعص (1) ذِكْرُ رَحْمَةِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا (2)(

    حم عسق:

    · الشورى : )حم (1) عسق (2) كَذَلِكَ يُوحِي إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكَ اللَّهُ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (3)(

    ويحسن أخيراً ملاحظة ما بعد الأحرف، وهو لا يخرج عما ورد في القسمين الأولين:

    · البقرة:


    )الم (1) ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ (2)(


    خبر

    · آل عمران:


    )الم (1) اللَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ (2)(


    خبر

    · الأعراف:


    )المص (1) كِتَابٌ أُنْزِلَ إِلَيْكَ فَلاَ يَكُنْ فِي صَدْرِكَ حَرَجٌ مِنْهُ لِتُنْذِرَ بِهِ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ (2)(


    خبر

    · يونس:


    )الر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ (1)(


    خبر

    · هود:


    )الر كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ ثُمَّ فُصِّلَتْ مِنْ لَدُنْ حَكِيمٍ خَبِيرٍ (1)


    خبر

    · يوسف:


    )الر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ (1)(


    خبر

    · الرعد:


    )المر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ وَالَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ الْحَقُّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يُؤْمِنُونَ (1)(


    خبر

    · إبراهيم:


    )الر كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ (1)(


    خبر

    · الحجر:


    )الر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ وَقُرْآنٍ مُبِينٍ (1)(


    خبر

    · مريم:


    )كهيعص (1) ذِكْرُ رَحْمَةِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا (2)(


    خبر (لم يذكر فيه القرآن)

    · طه:


    )طه (1) مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لِتَشْقَى (2)(


    خبر

    · الشعراء:


    )طسم (1) تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ (2)(


    خبر

    · النمل:


    )طس تِلْكَ آيَاتُ الْقُرْآنِ وَكِتَابٍ مُبِينٍ (1)(


    خبر

    · القصص:


    )طسم (1) تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ (2)(


    خبر

    · العنكبوت:


    )الم (1) أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لاَ يُفْتَنُونَ (2)(


    استفهام إنكاري (لم يذكر فيه القرآن)

    · الروم:


    )الم (1) غُلِبَتِ الرُّومُ (2)(


    خبر (لم يذكر فيه القرآن)

    · لقمان:


    )الم (1) تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ (2)(


    خبر

    · السجدة:


    )الم (1) تَنْزِيلُ الْكِتَابِ لاَ رَيْبَ فِيهِ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2)(


    خبر

    · يس:


    )يس (1) وَالْقُرْآنِ الْحَكِيمِ (2)(


    قسم

    · ص:


    )ص وَالْقُرْآنِ ذِي الذِّكْرِ (1)(


    قسم

    · غافر:


    )حم (1) تَنْزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (2)(


    خبر

    · فصلت:


    )حم (1) تَنْزِيلٌ مِنَ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (2)(


    خر

    · الشورى:


    )حم (1) عسق (2) كَذَلِكَ يُوحِي إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكَ اللَّهُ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (3)(


    خبر

    · الزخرف:


    )حم (1) وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ (2)(


    قسم

    · الدخان:


    )حم (1) وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ (2)(


    قسم

    · الجاثية:


    )حم (1) تَنْزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ (2)(


    خبر

    · الأحقاف:


    )حم (1) تَنْزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ (2)(


    خبر

    · ق:


    )ق وَالْقُرْآنِ الْمَجِيدِ (1)(


    قسم

    · القلم:


    )ن وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ (1)


    قسم

    http://www.moqatel.com/openshare/Behoth/Quran20/Fawateh/sec04.doc_cvt.htm
     

مشاركة هذه الصفحة