قصة وفاة سيدنا موسى

الموضوع في 'ديننا الاسلام' بواسطة naya, بتاريخ ‏24 أغسطس 2018.

  1. naya

    naya ادارة المنتدى إداري

    إنضم إلينا في:
    ‏13 أغسطس 2018
    المشاركات:
    604
    الإعجابات المتلقاة:
    554
    نقاط الجائزة:
    93
    الجنس:
    أنثى
    [​IMG]
    سيدنا موسى عليه السلام أرسله الله تعالى إلى بني إسرائيل في مصر كي يخلصهم من ظلم فرعون وأتباعه ، وقد نزل سيدنا موسى عليه السلام بالتوراة ، وكان معه العديد من المعجزات التي أبهرت جميع من كانوا حوله وجعلتهم يؤمنون بالله تعالى ، ومن أبرز هذه المعجزات كانت العصا التي كانت تتحول إلى أفعى حقيقية تسعى بأمر من الله تعالى ، وكان هارون أخو سيدنا موسى يساعده في محاربة فرعون ودعوة الناس لعبادة الله تعالى ، فكان هارون فصيح اللسان عندما كان يدعو بني إسرائيل وفرعون لعبادة الله وحده لا شريك له



    كان فرعون يعتبر من أشد أعداء سيدنا موسى ، وذلك لأن فرعون كان من حكماء مصر المتألهين فكان يدعو الناس لأن يعبدوه ، كما أنه كان حاكما طاغيا يقتل النساء والأطفال كما ذكر في القرآن الكريم .

    قصة نشأة سيدنا موسى عليه السلام
    ولد سيدنا موسى عليه السلام في مصر، وكبر وترعرع في قصر فرعون مصر ، وكان ذلك بأمر من الله تعالى لأم موسى عليه السلام فأوحى إليها أن نلقيه في الماء ، وتعتبر هذه أول معجزات سيدنا موسى التي أظهرت مدى قدرة الله تعالى وعنايته بسيدنا موسى وهو رضيع في الماء، ووصل سيدنا موسى عند الجانب الآخر من الماء حيث قصر فرعون فالتقطه زوجة فرعون واخذته ليتربى ويعيش في القصر حتى كبر وأصبح شابا بالرغم من أن فرعون كان يقتل جميع الصبية الذين يولدون بالقرب منه .



    هاجر سيدنا موسى إلى مدين وعاش الكثير من الأحداث ، ثم عاد بعد ذلك كنبي ورسول يدعو إلى عبادة الله تعالى ، وكلفه االله تعالى بدعوة فرعون وقومه إلى التوحيد، فخرج معه بنو اسرائيل حتى يساعدهم على الخروج من الضلال ، ولكن فرعون قابل دعوة سيدنا موسى بالرفض ، وبعد الكثير من المحاولات أمر الله تعالى سيدنا موسى بالخروج مع من آمنوا به من بني إسرائيل من مصر ، خضع سيدنا موسى إلى أمر الله تعالى بالخروج من مصر ، يتبعهم فرعون وجيشه ولكن الله تعالى نجى سيدنا موسى وقومه من فرعون برحمته، وغرق فرعون وجيشه .

    عاش سيدنا موسى فترة طويلة من المعاناة مع قومه بعد أن خلصهم الله تعالى من فرعون الذي كان يقتلهم ويعذبهم وكان من الممكن أن يقضي عليهم جميعا ، فكان بنو اسرائيل يعبدون العجل الذهبي ولم يعبدوا الله تعالى بالرغم من رؤيتهم معجزات الله تعالى وقدرته

    وفاة النبي موسى عليه السلام
    توفي سيدنا موسى عليه السلام بعد رحلة طويلة جدا من دعوة بنو اسرائيل إلى عبادة الله تعالى وتوحيده ، كبر عمره وشاخ جسده ، واقترب أجله ، وعندما جاء ملك الموت إلى سيدنا موسى ليقبض روحه ضربه سيدنا موسى ، فرجع ملك الموت إلى الله تعالى وقال له

    : ” يا ربّ أرسلتني إلى من لا يحب الموت، فقال الله تعالى: ارجع وقل له أن يضع يده على ثور وسيُمنح بكل شعرة من شعرات الثور التي مرت يده عليه عاماً، وخيره بين الموت وبين أن يمدّ الله في أجله” ، فذهب ملك الموت مرة أخرى إلى سيدنا موسى وأخبره ، فقال له سيدنا موسى عليه السلام : ” وماذا بعد ذلك، فقال الملك: الموت، فقال موسى: الآن إذاً، فمات سيدنا موسى عليه السلام بعد أن قبضت روحه ، وقد وردت قصة وفاة سيدنا موسى في حديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
     

مشاركة هذه الصفحة